تنشئة للتّعريف بكتاب الصفّ الثّاني ثانوي

رقم 349 /2018

بيروت، في 3 أيلول 2018

أختي الفاضلة،

أخي المُعلّم (ة)،

تحيّة بالرَّب يسوع،

يَسُرُّ مركز التّربية الدينيّة أن يدعوكُم إلى يَومي تنشئة للتّعريف بكتاب الصفّ الثّاني ثانوي
"مع المسيح في الكنيسة- سلسلة يسوع طريقنا"، الذي صَدَر بطبعة جديدة، ولإختبار طريقة العمل فيه وما يتضمنُهُ من  غنى روحيّ.

  • الزمان: يومي الثلاثاء 18 والأربعاء 19 من شهر أيلول 2018 من الساعة 8.30 ولغاية 13.00.
  • المكان:مركز التّربية الدّينيّة لرُهبانيّة القلبين الأقدسين – التباريس – الأشرفية.

خبر سار لمعلّمي التّعليم المسيحيّ للصّف الثّاني الثانوي : "مع المسيح في الكنيسة" بحلّة مميّزة

بعد ورشةٍ إستَمرّت 3 سنوات، صَدَر أخيراً عن مركز التربيّة الدّينيّة، كتابَ "مع المسيح في الكنيسة" للصّف الثّاني الثانوي بحلّة مميّزة ومتَجدّدة شكلاً ومضموناً ، وبأسلوب شيّق يُضيء على الكنيسة "جسد المسيح السرّي"،  ماضياً وحاضرًا ومُستقبلاً ويواكب متَطلّبات الشّباب ويضعهم في الوقتِ نفسه وجهاً لوجه أمام مسؤوليّاتِهم كأبناء الكنيسة وحجارة حيّة فيها ...

يتضمّن كتابُ التّلميذ 13 لقاءً يرافِقها مواد رقمية (أفلام ومونتاجات..) وإختبارٌ تفاعليّ يمكن كلُّ شابٍ تحميلَها من موقع المركز الالكتروني على الرّابط الخاص بالكتاب...

يرافق هذا الكتابَ، كتابُ المعلّم مع 2 DVD يحتويان على 13 فيلمًا أساسيًّا لمرحلة التعليم الخاصّة بكلّ لقاء، وذلك لمساعدة المعلّم في التحضير المُتقن...

عسانا مع هذا الإصدار المنتظر نكون قد ساعَدنا المعلّمين و الشّباب على القيام بمسيرة كنسيّة شيقة  مخضّبة بالمعرفة والعَمل والتّأمّل والصّلاة،  تُعزّزُ "إيمانهم" بالكنيسة و إنتماءَهم  لها  ومحبّتهم إيّاها...

دورة في "علم القيادة" من 3 إلى 5 تموز 2018

[ألبوم الصور : اليوم الاول ا اليوم الثاني ا اليوم الثالث ]

دورة إستثنائيّة شكلاً ومضمونًا ... هذا باختصار  ما كانت عليه دورة "علم القيادة" الّتي نظمّها ودعا إليها مركز التّربية الدّينيّة من 3 إلى 5 تموز والتي أحياها السيّد سمير قسطنطين وحضرها 41 مُعلّم تعليم مسيحيّ من 19 مدرسة...

3 أيام تحت 3 عناوين ملفتة: مهارات التواصل في إدارة الصّف، تقنيات حلّ النّزاع، هل القيادة للجميع، جذبت كلّ المشاركين ودفعتهم إلى عيش حلقات تفاعلية مثيرة كان هدفها، ليس إكتساب معلومات وإنّما مهارات القيادة الحقيقية والمسيحية ...

فألف شكر للمركز على تفكيره الرائد بتنظيم هكذا دورة، وألف شكر للسيد قسطنطين الّذي أحيا الأيام الثلاثة بشكل ناشط وحيويّ فلم تمر فيها دقيقة ملل واحد، و ألف شكر لكلّ المشاركين على مواظبتهم و تفانيهم على الرغم من بعد المسافة أحياناً و عجقة السير أحياناً أخرى..

والشكر الكبير لله الذي كلّما اجتمعنا، باسمه نجتمع، ومهما اكتسبنا لأجله ولأجل نشر كلمته نفعل!!!

Pages