خاصُّ بِدايَةِ السَّنَةِ الدِّراسِيَّة : نَصائِحُ لِلنَّجاحِ وَالتَّمَيُّزِ

النَّجاح... هَذا ما يُريدُهُ وَما يَطمَحُ إِلَيهِ كُلٌّ مِنكُم مَعَ بِدايَةِ السَّنَةِ الدِّراسِيَّة... لِكَي تَبلُغوا هَذا الهَدَف، تَضَعُ «إكو» بَينَ يَدَيكُم نَصائِحَ مُستَوحاةً مِن أَقوالٍ مَأثورَةٍ أَثَّرَتْ في الكَثيرينَ وَساعَدَتْهُم على تَسَلُّقِ سُلَّمِ النَّجاحِ وَالتَّمَيُّزِ دَرجَةً دَرجَة... ما عَلَيكُم سِوَى اقتِطاعِها مِن «إكو» وَتَعليقِها في غُرفَتِكُم لِكَي تَستَوحوا مِنها كُلَّ يَومٍ فِكرَةً جَديدَةً تَرسُمُ طَريقَكُم نَحوَ تَحقيقِ ما تَطمَحونَ إِلَيه.

 

- كُلُّ شَيءٍ في الحَياةِ يَستَحِقُّ الحُصولَ عَلَيهِ وَيَستَحِقُّ العَمَلَ مِن أَجلِه .

 

النَّجاحُ غالِبًا يَأتي لِلّذينَ يَجرأونَ على العَمَل. وَنادِرًا ما يَأتي لِلخَجولينَ الّذينَ يَخافونَ مِنَ النَّتائِج.

 

السَّمَكَةُ القَوِيَّةُ تَقدِرُ على السِّباحَةِ عَكسَ التَّيّار، بَينَما السَّمَكَةُ المَيِّتَةُ تَطفو على الوَجْه .

 

إِحذِفِ الفَشَلَ مِن قائِمَةِ خَياراتِك .

 

البَعضُ مِنّا لَدَيهِ مَدارِجُ يُقلِعُ مِنها إلى النَّجاح. لَكِن إِن كُنتَ مِمّن لا يَملِكونَها عَلَيكَ أَن تُشيدَها بِنَفسِكَ .

 

 لَيسَ هُناكَ أَسرارٌ لِلنَّجاح. إِنَّهُ نَتيجَةُ التَّحضير، وَالعَمَلِ الجادّ، وَالتَّعَلُّمِ مِنَ الأَخطاء .

 

فَليَكُنْ هَدَفُكَ بُلوغَ القَمَر، حَتّى إِن فَشِلتَ في الوُصولِ إِلَيهِ سَتَحُطُّ بَينَ النُّجوم .

 

لَيسَ هُناكَ خُطوَةٌ واحِدَةٌ عِملاقَةٌ تُحَقِّقُ الإِنجاز، إِنَّما الإِنجازُ يَتَحَقَّقُ بِمَجموعَةِ خُطُواتٍ صَغيرَة .

 

الفَرقُ بَينَ الإِنسانِ النّاجِحِ وَالآخَرين هُوَ لَيسَ نَقصَ القُوَّة، وَلا نَقصَ المَعرِفَة، إِنَّما نَقصَ الإِرادَة .

 

الأَعمالُ العَظيمَةُ تَتَحَقَّقُ لَيسَ بِالقُوَّةِ إِنَّما بِالإِصرار.

 

كَثيرٌ مِنَ النّاسِ لَدَيهِم أَفكارٌ خَلاَّقة، لَكِن القَليلينَ مِنهُم فَقَط يُقَرِّرونَ تَحقيقَها. المُبدِعُ الحَقيقِيُّ هُوَ مَن يُحَوِّلُ أَفكارَهُ إلى إِنجازات .

 

إِذا لَم تُخَطِّطْ لأَهدافِك، لَيسَ مِن حَقِّكَ أَن تَندَمَ على عَدَمِ تَحقيقِها .

 

كُلُّ شَيءٍ تَحلُمُ بِه، وَتَتوقُ إِلَيهِ بِشِدّة، وَتَؤمن بِهِ بِإِخلاص، وَتَعمَلُ لِلحُصولِ عَلَيهِ لا محالَة سَوفَ يَتَحَقَّق .

 

إِنَّكَ بِبَساطَةٍ لا تَستَطيعُ أَن تَهزِمَ الشَّخصَ الّذي لا يَستَسلِم .